بالله فماشي ولد حلال يفهمني الفرق. اختكم بقر الله في زرع الله. و الله لا يضيع اجر المحسنين

بين هذا و هذا و هذا و هذا و هذا










كتبتها:bent 3ayla على الساعة: 10:46 م | عدد التعليقات:7

ها النهارين تشوينا على مدونة الكلاندستان نمبر وان و حتّى الحوينة الجديدة ما خلطش يتهنّى فيها. اما مهما كان، قالك يا سيدي هاذي حاجات تمس المصلحة العليا للبلاد و للعباد و اش كون يعرف يطلعشي الكلاندستان عميل ولاّ يحرض على افعال منافية للاخلاق و لاّ خلّى عاد كان خلاها و جلاها و اقترف جريمة التفكير (سواء معارض او غير معارض، مايهمش، مجرد التفكير يعتبر جريمة راهو).

لاسباب اكاديمية ما تلهيتش بش نكتب كلمتين تنديد و شجب و استنكار، حتّى نحن المدونين راس مالنا الكلام و بيعان الريح للمراكب، مافرقنا علّى نلومو عليهم في حتّى شي.

اما اثناء انشغالي الاكاديمي، الحق الحق طحت بدمغة لا تقرى لا تكتب، خلاّتني نرقل في بلاصتي شعرة لا هبطت مستنقطة. تبع مليح و حلّ عينيك،
ع السيت الرســــــــــمي لهيـــــــــــئة الـــــــسوق المالــــــــــــية، اللي حسب علمي ، اولا هيئة حكومية، ثانيا اختصاصها بعيد كل البعد ع السياسة، خلّى المعارضة، لقيت ما يلي




كي الناس الملاح، نزلت ع الليان متع القــــــــــــــــــــــــــــــــانون



و لذلك يا كلاندستان هوّن عليك، راهو المقص طال الهيئات الحكومية و القانون و البرلمان، و ولذلك انا وحدة م الناس نحمد ربي اللي ما كمّلوش عماولنا عينينا بش لا نراو لا نكتبو فرد مرّة و بانقص هرج.

كتبتها:bent 3ayla على الساعة: 1:22 ص | عدد التعليقات:19

يسر بلوغ بنت عايلة ان يصبح كي حيط البلدية، اللي عندو نص، شعر و الا مرثية ما عليه كان يبعثلنا و نحن نحطوه بلا مزية.

بوست اليوم كاتبو اخ اسمو
Mastourahmeni

قالك يضرب ع القيتارة و يغني في الريقي، و اهوكا انتوما بيدكم اتخيلوه تقولش عليه مغنّى على ريتم الريقي، حتّى توصلنا التريسيتي و نوليو نحطو الاخ يغني فيه في فيديو.

حكاية الفار و القطوس

عامل يومي
عامل عملة
عامل بعمالو في الحومة
خوه سائق سيارة أجرة
و زادا سارق سيارة أخرى
: سي البوليسي قال لُمُّو
و سيقارو شاعل في فمّو
شرطة تحكي معاك
شربة ماء, يرحم والديك
ولادك شيحولي ريقي
و كان ما جا بوهم صديقي ,
راهم في الفينقة من هاك العام
عام في بحر تقول عليه,
بعد ما شرب كاس الماء
غزرتلو و ضحكتلو و ورقة في يِدُّو حطتلو
بالشفا و الهنا, لا تنحّيك علينا…

لا خير لا في الفار
و لا خير في القطوس
, لولاني خالي الدّار
و الثاني عمالو كالسّوس...
و الشعب يحب اللّعب
و على ولاد بلادي… ليس بالأمر الصعب...

كتبتها:bent 3ayla على الساعة: 2:09 م | عدد التعليقات:3


بعتم الوطن، أرخصتم الإنسان
وجّهتوا رصاصكم الى صدرونا
و سوّرتوا ارواحنا بالقضبان
توسّلتوا..
كي تَقْبَلَ بِرَفْسِكُم اقدام صهاينة العدوان


صفقة محمول؟؟
لِمَ بِعْتُونَا في سوق العَمَالَةِ بأبخس الاثمان
لِمَ لَمْ تقولوا لم تعد تكفيكم كراسي الطغيان؟
كنّا في مناقصة الوطن وهبناكم ما تركتم لنا،
اغانى الاسرى و حتّى لقمة الهوان...

حُماة الدّيار... الى مزبلة التاريخ سيروا
ليس لكم منّا سوى "تفوووه عليكو"
عمر من الحقد و بحر من الغثيان



.

كتبتها:bent 3ayla على الساعة: 3:25 ص | عدد التعليقات:6

مأساة الحب مشكلة توقيت فحسب... فحُبّ الرجال ينتهي عندما يبدأ حب النساء.
حب الرجال صاعق، مباغت، هادر... و سريع الانحسار. حبّ المرأة جمر. صعب الاشتعال لكنّه طويل الانفاس... فبعد موجة الاغراق العشقي الاولى، يتحصّن الرجال بالصمت، تاركين خلفهم آلاف الاسئلة المحرقة.
لا أَلُومُهُم...

عندما تعشقك المرأة، تتبنّاك! تحيا لاجلك و من خلالك. تحاصرك بالاهتمام و الغيرة، تتصل آلاف المرّات يوميا كي لا تقول شيئا. تحصي عليك اهتمامك بغيرها، مهما كان الغير، امّك، عملك، هوايتك، اصدقاءك... ولا تغفر لك ابدا ان تحيا خارج عالمها، هي التّى تتنفّسك...

كثير من النساء لا يفهمن ماذا حدث؟ فيما اخطئن؟ ما الذّي اطفأ ذلك الاهتمام و تلك اللهفة التّى غمرها بهنّ الرجال في اول العلاقة؟ و يجابهن الفتور بمزيد من الاهتمام و الحصار و الاتّصال...

نصيحتي الوحيدة... لا تندفعي في اهتمامك. احبّيه دون ان تعبديه. اي حماقة تلك ان تختزلي حياتك في رجل؟ اكثرنا نرجسيّة يملّ من عبادة صورته الف مرّة في اليوم...
لتكن لك حياتك و اهتماماتك و شيئ من الانانية. الرجل يحب المرأة الانانية، كل ما يعجز عن ادراكه و تملّكه، تحدّ له... كوني دائما حبيبة على وشك الرّحيل، فقط حتى يَسْتَبْقِيكِ!


!Girls... for God's sake, get a life

كتبتها:bent 3ayla على الساعة: 2:20 ص | عدد التعليقات:8

القاعدة الثانية : لماذا يرحل الرّجال؟

الرجل ينجذب إلى الألَق.
من منّا لا يحب الجمال، الدلال، الرقّة، الذكاء، سرعة البديهة، سحر الانوثة و خفّة الروح؟
و مع هذا سيرحل.

و صدّقيني من الافضل له ان يرحل. ذلك انّ الرجل و ان انجذب الى "المرأة"، ففي غالب الاحيان، سيستقر مع... مجرّد إمراة. صعبٌُ على ايّ كان ان يقضي حياته في صراع ليكون له الى جانب ألقك مكان. نجاحك و حضورك شهادة في فشله.

الرجل يبحث عن امرأة عادية تجعل منه الاهها، او يقزّم آلهة لتكون مجرد امرأة له. النساء في اوطاننا لا تملك ان تصنع الاضافة، فحسبك من الدنيا ان تكوني مضافا له...

أيتها الانثى، العاشقة، اللاسعة، الضاحكة، المفكرة، اللاهبة، قدرك ان تكوني العشيقة. انت غارات ماضيه كي يواجه كآبة بؤسه و ينسى بلاهة يومه. و ان تزوّجك... في احسن الحالات سيكتفي بخيانتك!
اقول في احسن الحالات، ذلك انّ الخيانة مع جسد امرأة اخرى قتل رحيم. فالرجل ان لم يكن ندّا لك، على غفلة من شبابك يطفئ نارك و يقتل منك الرّوح.
فباللّه عليك دعيه يرحل!


.


كتبتها:bent 3ayla على الساعة: 8:33 ص | عدد التعليقات:10

تحذيرات اوليّة :

قبلا، لم اعرف للخريف علاقة بموجة الحب... و لكن كثرت في الفترة الاخيرة طلبات الاصدقاء و الغير اصدقاء، لنصائحي العشقية. في البدء ظننتها طلبات استثنائية و متفرقة، الاّ ان الايام كذّبت ظنّى. لا اعلم لماذا الآن و لا اعلم لماذا ظنّوا ان الاجابة قد تكون عندي.
و بعد شئ من التردد، قلت لست بالتأكيد افشلكم حبّا. ذلك انّ للحب معايير خاصّة، لا تقاس بالنجاح في الحب، بل بقلّة الهزائم. فالحب بدءا، استسلام و تسليم، خضوع و خنوع... الوقوع في الحب اولى الهزائم و ليست آخرها.
ايّها العشاق... اواسيكم و اشدّ على اياديكم...


القاعدة الاولى : الحب الخالد...

سينتهي... او في افضل الاحوال، يُنهيك!
كلّنا نحلم بالحب... بالالف و اللام رجاء!
كلّنا نبحث عن قصة حب موغلة في الروعة، موغلة في الالم، قصّة حب يتغير بها التقويم و تولد بها من جديد. حبّ عاصف، جارف، يجتاحك من الوريد للوريد...
لا اعلم كيف يفوتنا ان نحتاط من هكذا حب، اشبه في وعوده بافلام الرعب.
لا ادري هل أُهنّئ الواقع فيه ام اواسيه.

نصيحتي الوحيدة... لا تقاوم. اجمل اللحظات تلك هي التي تذوب فيها عشقا. كلّ البدايات جميلة، وحدها النهايات موجعة.. لانّه سينتهي!
لا تسأل لماذا او كيف و متى...فلا وجود لحب خالد. اجمل القصص تحمل في ذاتها نهايتها. لا يمكن لك ان تظلّ في حالة احتراق دائم. فهكذا محرقة لا بدّ ان تنهيها... او تقضى فيها.

كتبتها:bent 3ayla على الساعة: 7:59 ص | عدد التعليقات:8


لم اطلب منك شيئا..
لا ذهبا و لا عطايا، 
لا عطورا و لا هدايا، 
لا تفرّغا، لا وفاء، و لا حتّى حبّا،
و غفرت لك جميع الخطايا...

آمنت انك ستتعب من التعلق بأكاذيب النساء
و ستمّل الحكاية،
و انتظرت ان تعود لي بين قصتين،
ان تبكي على صدري 
و اواسيك من نهاية تمحوها ببداية

اعتقتك من كذب الكلمات و تكلّفها
من أُحِبُّكِ و اشتقتك 
و انفقت على جحودك كل صبايا

فشل حبّى في ان يرتسم كيّا 
على جدران قلبك و ان يملأ كل الزوايا

و لكنّك علّمتني...
كيف يكون الحب بقلم الرصاص،
امحوك و امضي الى غيرك من الضحايا... 


كتبتها:bent 3ayla على الساعة: 2:49 ص | عدد التعليقات:16