القاعدة الثانية : لماذا يرحل الرّجال؟

الرجل ينجذب إلى الألَق.
من منّا لا يحب الجمال، الدلال، الرقّة، الذكاء، سرعة البديهة، سحر الانوثة و خفّة الروح؟
و مع هذا سيرحل.

و صدّقيني من الافضل له ان يرحل. ذلك انّ الرجل و ان انجذب الى "المرأة"، ففي غالب الاحيان، سيستقر مع... مجرّد إمراة. صعبٌُ على ايّ كان ان يقضي حياته في صراع ليكون له الى جانب ألقك مكان. نجاحك و حضورك شهادة في فشله.

الرجل يبحث عن امرأة عادية تجعل منه الاهها، او يقزّم آلهة لتكون مجرد امرأة له. النساء في اوطاننا لا تملك ان تصنع الاضافة، فحسبك من الدنيا ان تكوني مضافا له...

أيتها الانثى، العاشقة، اللاسعة، الضاحكة، المفكرة، اللاهبة، قدرك ان تكوني العشيقة. انت غارات ماضيه كي يواجه كآبة بؤسه و ينسى بلاهة يومه. و ان تزوّجك... في احسن الحالات سيكتفي بخيانتك!
اقول في احسن الحالات، ذلك انّ الخيانة مع جسد امرأة اخرى قتل رحيم. فالرجل ان لم يكن ندّا لك، على غفلة من شبابك يطفئ نارك و يقتل منك الرّوح.
فباللّه عليك دعيه يرحل!


.


كتبتها:bent 3ayla على الساعة: 8:33 ص

تعليق el Bo33 ...

bon si jai bien compris, une femme belle, charmante, intelligente et qui a réussit sa vie, aura des problèmes à trouver le vrai amour? à trouver quelqu'un qui lui tiendrait tête? ben c que votre soi-disante émancipation n'éatit pas mûrement réfléchie... il fallait penser à plein d'autres choses avant de chercher seulement une égalité au travail, en politique, etc... une égalité dans la plus évidente des relations sociales, en amour, entre un homme et une femme, c ca ce qu'il fallait chercher, avant d'envoyer ttes les femmes de la terre dans cette jungle mondiale. à mon avis c'est ca l'émancipation, ne pas devoir penser d'une telle facon, si on aime quelqu'un alors on est aveugle devant les différences sociales... donc si on y arrive à dans notre société, et cest le cas partout dans le monde, alors ca sera une trés grande révolution, Mai 68 et Woodstock 69 seraient rien devant... bonne journée

7 أكتوبر، 2009 11:25 ص

تعليق hakim ...

البدايات النهايات كلها جميلة مادامت تعطيك الإحساس بأنك لازلت هنا المأساة عندما نفقد الإحساس بالألم أيضا إذا كنت قد فهمت نصّك

7 أكتوبر، 2009 11:51 ص

تعليق bent 3ayla ...

البع... شكون حكى على المرا المتحررة و الي تخدم؟ و اش معناها الحب الحقيقي؟ ياخي فما حب ما هوش حقيقي؟ الحب المزيف ماهوش حب.
القصة مش حكاية تحرر و نجاح عملي. فما نساء دوبهم دوب الدار و مع ذلك شعلة من الذكاء الاجتماعى و اللباقة، و هوما بيدهم ينجمو يعانيو من راجل ما يرى فيهم كان بونيشة و طباخة و حاضنة مدفوعة الاجر مسبقا.


سي حكيم، الشي الاكيد كونو الالم خير من تبلّد الاحساس ولا انعدامها. المشكل كوننا مازلنا نؤمنو بالنهايات السعيدة، هذاكا علاه كي نطيحو نطيحو م الفوق. مصاب لو م الاول نعرفو اللي الحكاية وافية وافية، تمتع بيومك و انسى الغد

7 أكتوبر، 2009 12:37 م

تعليق hakim ...

لا أعتقد ذلك وإلا لانعدم فينا كل شيئ وما كنت لاستمع الآن لفيروز علموني هني وأدعوك إلى سماعها

7 أكتوبر، 2009 12:41 م

تعليق bent 3ayla ...

احسن دليل على صحة كلامي الغناية هاذي!

عايام الورد قلبي دايب
كيف كنا و كان العمر طايب
.........
شو جرى شو غيّر الحبايب
.........
دلوني عا درب الحب و طاروا
و على درب الصبر ما دلوني

شو غيّر الحبايب يا حكيم؟

7 أكتوبر، 2009 12:43 م

تعليق ART.ticuler ...

شكرا بنت عايلة على هذا الموضوع ..أعتقد أن الرجل رجال والمرأة نساء..ولا يوجد تعريف واحد لكليهما..فلماذا الاصرار على القولبة؟
تقولين : "الخيانة مع جسد امرأة اخرى"
الخيانة حسب رايي لا تقع مع/ب الجسد بل في الذهن.. المرور إلى الجسد ليس إلا من الشكليات..
والحب هو أولى الانتصارات وليس الهزائم .. والله كيما نحكيلك ;-)

7 أكتوبر، 2009 1:02 م

تعليق Amel ...

ها شومي على روحي يا بنت عايلة، يعني آنا مجرد امرأة عادية ههههههههه

حسب رأيي، تواصل المحبة مسؤولية الطرفين. كيفاش؟ زوز من الناس حبو بعضهم، زعمة شخصياتهم متكاملة و إلا مطابقين لبعضهم؟ بالطبيعة لا.

كيفاش زوز من الناس القاسم المشترك إلي ما بيناتهم هي المحبة ينجموا يواصلو درب الحياة مع بعضهم؟ يلزم الزوز يتفقوا على طريقة تعايش. لكن كيف طرف معين يطلب تبديل جذري أو مستحيل من الطرف المقابل في الحالة هاذي الحب ما ينجمش يعيش وبلاش منو خير كيف ما قلت.

7 أكتوبر، 2009 1:14 م

تعليق Soufiene ...

Tu me donnes l'impression que tu cherches a ridiculser le mariage et/ou la relation homme-femme en general, juste par ce que tu ne veux pas te marier. Ou peut etre parce que tu n'a pas trouve un mari
?
N'est-ce pas
?

7 أكتوبر، 2009 4:35 م

تعليق bent 3ayla ...

آرت، مرحبا بيك يا سيدي، صحيح، لا للتعميم و لا للقولبة. لكن من خلال حديثي مع برشا رجال و برشا نساء، تكررت الحكاية. خاصة و كونو فما نساء نقعد باهت كيفاه حبتو، خاطر المستوى بعيد على بعضو برشا، يولي يتفرعن عليها و يسلّم فيها على خاطر مرا عادية جدا.

بالنسبة لحكاية الخيانة، معضلة كبيرة هاذي. ممكن نوافقك انو الخيانة بالفكر خيانة، لكن ماهيش آخر الخيانات، بل اوّلها. خاطر كي تتعدى للمرحلة الجسدية تولي خيانة و في يدها شمعة.

اما عن الحب... صدّقني انه اجمل الهزائم.. و الله كيما نقلك هههههه

آمااااال، هاني جيتك مرّة اخرى... ما نقزّموش الحكاية الى مجرد حب/عرس. انا ما قلتش الرجال ما ياخذو كان المرا العادية. اذا كان تثبت فيما قلت، نعني في الراجل العادي، اللي يفتقد للثقة في روحو و شخصيتو تاخو و تعطي. اهوكا بالامارة قلت اللّى ان لم يكن ندّا لها... اما العبد المشبع بالثقة في النفس، ليه بش يدخل بعضو ها الدخلة الماسطة؟

سي سفيان، نعاود نقول اللي انا بالعكس من انصار الحب، و الحب اللي يهزك حتى النخاع، ماكانش مش لازم. انت ماكش من اصدقائي ع الفايسبوك يظهرلي، اما ديما نوسع بالي و نحط ستاتوات محرضة على الحب

"اعفيني من حب فاتر يتقيد بما يجب ان يكون
غرامي بحر هادر، فالعشق مأساة او لا يكون"

اما بالنسبة لتفدليكة العرس، ماو ضحكنا عليها، يظهرلي وقيّت بش نتجاوزوها، لا؟ و كانك على "التصوحيب" راني ماعنديش في قاموسي كلمة اسمها تصوحيب و ما نفهمش اش معناها... ممكن تقصد الحبيب..

7 أكتوبر، 2009 10:34 م