صحيح الدبوزة منو غالية، اما في نطاق الحفاظ على نظافة المكان من الصراصير

و توا، لو تفضّلت، لطفا، ذوقا، رُولْ من قدامي....
اهوكا ما استعملتش كلمة "شِرْ" ...حرصا مني على مشاعر الكلاب، ففيك عن قدرها سفول كيما قال الشاعر

كتبتها:bent 3ayla على الساعة: 9:52 ص

تعليق هشوش ...

اش فمّا يا بنت عايله ؟؟ اش صار زاده شكونو ها النوعيّه كان هكّا اتاو نتصرفو معاه

14 يوليو، 2009 11:41 ص

تعليق bent 3ayla ...

انسان فاضي شغل و سليط اللسان عامل روحو قبيّح. اش عليك منو، خذا من وقتي الثمين ها البوست و ياسر فيه

14 يوليو، 2009 11:43 ص

تعليق غير معرف ...

ech 9al?

14 يوليو، 2009 12:09 م

تعليق bent 3ayla ...

انا نقلك كلام خايب و انت تقلي اش قال؟
ماو وقتها نخليه و نعلقو كواترو في بيتي

14 يوليو، 2009 12:10 م

تعليق ART.ticuler ...

بعض الصراصير عصية على هذا الفتاك..
عليك بالديناميت وما ادراك..
فما دواء الفم الأبخر إلا حار السواك

14 يوليو، 2009 12:12 م

تعليق هشوش ...

يا بنتي كان عندك اسمو قوللنا عليه و استنّى ضحكه مزيانه عليه

14 يوليو، 2009 12:23 م

تعليق bent 3ayla ...

هشوش ركز معايا يعيش خويا، السخانة عملت فيك على ما يبدو
انه من جنود الخفاء، الانونيم و ما ادراك ما الانونيم. صحيح عندي ظنون قوية تجاه شخص معين، اما هاني بش نفضها مني ليه

14 يوليو، 2009 12:25 م

تعليق هشوش ...

لا ما علتش فيا السخانه جوست تو قمت اما هاو توفهمت لحكايه بالڨدا حبيّب عملّك كومونتار فاوح ع البلوڨ و هو انونيم ياخي انتي فسختو و رديت الكومونترات بالموافقه (اه هاو كايني تو صحيت بالڨدا)!!

14 يوليو، 2009 12:32 م

تعليق Legend Of The Fall ...

يا بنت عايلة و الله زايد قاعدة تشيّح في ريقك و اتضيّع في وقتك

أعمل كيفي. طفيهم. أذوكا مش عباد، حتى حيوانات مايجيوش. الله غالب. هذاكا المستوى

14 يوليو، 2009 1:51 م

تعليق ART.ticuler ...

يا بنت عايلة،سامحني، موش بعثتلك تعليق ؟ وإلا أنا زادة ضربتني السخانة؟ :-)

14 يوليو، 2009 1:56 م

تعليق bent 3ayla ...

و الله لاني عارفة يا آرت... انا بيدي هاو الخيوط ضربت بعضها. حلّها غطسة و نرجع
اخ اساطير الخريف، انا من المخرطين في حزب "دم الانقليز" لكن الله غالب فما عباد ما تفهم كان بشوية قرصان وذن. و على كل حال، انا قلت بوست واحد بكلمتين و ياسر فيه تضييع وقت. خاطر اغلب الظن عبد مريض يحب شكون يعطيه البخس، الله غالب مرض الله لا يبلانا، اما دواه مش عندي..

14 يوليو، 2009 2:02 م

تعليق قطّوس الزبلة ...

أنا عجبتني فازة الفيتوكس اما بصراحة برشة فيه (والا فيها) ها الأنونيمـ(ة). ديجا هذا فاش يلوّجو: القاوق. وانتي عملتلهم اللّي حبّو عليه..

14 يوليو، 2009 2:06 م

تعليق ولد بيرسا ...

قاعد يزور فيّ ها الأنونيم هاذا... ها فهمتش آش يحبّ
شلايك متخبّين وراء "الأنونيما" يدوّرولنا في خواطرنا، أما هاذاكا الرّيسك متاع أنترنات...
على كلّ، ما يستحقّ كان نزلة على هاكا سطل الزبلة الّي الّوطى و ديما يمشي... و هو بيدو يعرف الّي ما يسوى شيء، لذا...

14 يوليو، 2009 2:19 م

تعليق متيقر برشة ...

مش نورمال، قتلتني بضحك يا بنت عايلة أول مرة نشوف ال-blog متاعك

14 يوليو، 2009 4:18 م

تعليق Tunisian Moro ...

يا والله احوال

19 يوليو، 2009 2:46 م

تعليق غير معرف ...

bent 3ayla ne laissez pas qlq imbéciles nous priver de vos belles notes.alors stp stp revenez

26 يوليو، 2009 2:48 ص