مرةً في كل مائة سنة يلتقي يسوع الناصري بيسوع النصاري في حديقة بين جبال لبنان ، فيتحادثان طويلاً ، وفي كل مرة ينصرف يسوع الناصري وهو يقول ليسوع النصاري : أخشى يا صاحبي أننا لن نتفق أبداً أبداً ؟؟

جبران خليل جبران
رمــــــل و زبــــــــد

كتبتها:bent 3ayla على الساعة: 11:29 م

تعليق abu arabi ...

اياك اعنى..واسمعى يا جارة
والشيء بالشيء يذكر

19 أغسطس، 2009 11:51 م

تعليق غير معرف ...

hani ndawen la tansouni

19 أغسطس، 2009 11:53 م

تعليق bent 3ayla ...

ابو العربي... ياخي انا قلت؟ جبران قال! ربنا يدشدش الطوبة اللي تحت راسو
:))))

غير معرف، و الله كي تجي تشوف بالحق مقصرة. خاطر الفلوس اللي دبرتها في جرة ها البلوغ شي يشبه للكذب. و زيد مدح و شكر و عبارات رقيقة و صداقات ما تتشراش بفلوس...
حلال واحد يقول نقنبل البلوغر بكلو بش نقطع الراس

20 أغسطس، 2009 12:03 ص

تعليق أرابيـكا ...

هات اللي يفهمك :)) توة بالقمع وشوف وشوف وديما تطلع غالطه راهو :)))

20 أغسطس، 2009 1:30 ص

تعليق غير معرف ...

Kif 3amla mzia 3ala l3bed lawa7 3lik mala.

20 أغسطس، 2009 11:18 ص

تعليق غير معرف ...

Je propose le contraire
ceux à qui le blog plait pas n'ont qu'a pas le lire .
ça fera moins d'ennuis pour tout le monde

20 أغسطس، 2009 12:18 م

تعليق تيمور ...
أزال المؤلف هذا التعليق.
21 أغسطس، 2009 5:55 م